"الثعبان" كاريلو يلدغ أوراوا ويقود الهلال للفوز بذهاب نهائي أبطال آسيا

حقق فريق الهلال السعودي الفوز على ضيفه أوراوا ريد الياباني بهدف دون رد في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا.

وسجل هدف المباراة الوحيد اللاعب أندري كاريلو في الدقيقة 60 من عمر المباراة ليضع الزعيم السعودي يدًا على كأس دوري أبطال آسيا.

وشهد الشوط الأول من عمر المباراة محاولات عديدة من جانب الهلال ولاعبيه لكن هذه المحاولات لم يُكتب لها النجاح حتى تمكن كاريلو من فك طلاسم هذه المباراة بهدف رائع في الدقيقة 60.

واستمرت محاولات الهلال في الشوط الثاني لكن كل هذه المحاولات تحطمت على صخرة الدفاعات اليابانية.

ومن المقرر أن تقام مباراة العودة يوم 24 من الشهر الجاري في اليابان وبالتحديد على ملعب سايتاما.

حجز فريق الهلال السعودي بطاقة العبور إلى نهائي دوري أبطال أسيا بعد تأهله على حساب السد القطري بالفوز عليه (6-5) بمجموع المباراتين ذهابًا وإيابًا.

"الزعيم" الهلالي يسعى لإعادة اللقب الأسيوي مجددًا لخزائنه حيث يعود آخر تتويج قاري لبطل السعودية منذ نسخة 2000 عندما توّج باللقب على حساب جوبيلو ايواتا الياباني (3-2).

في المقابل، تأهل أوراوا ريد دياموندز الياباني بعد إقصائه فريق جوانجزو إيفرجراند الصيني بالفوز عليه بثلاثة أهداف دون رد بمجموع المباراتين ذهابًا وإيابًا.

ويستعرض "يلا كورة" في التقرير التالي، أبرز نتائج الأندية السعودية منذ بداية الألفية الثالثة:
- سيطرة للعميد
في نسخة 2004، حقق فريق اتحاد جدة السعودي لقب دوري أبطال أسيا بسيناريو مثير على حساب سيونجنام الكوري الجنوبي حيث تفوق الأخير في السعودية بالفوز (3-1).

وفي مباراة الإياب، والتي أقيمت بكوريا الجنوبية تمكن "العميد" من الرد بالفوز بخمسة أهداف دون رد ليحقق لقبه الأسيوي الأول في تاريخه.

الموسم الثاني من البطولة الأسيوية عاد من جديد كبير الأندية السعودية فريق اتحاد جدة للفوز باللقب ولكن على حساب هذه المرة فريق العين الإماراتي.

مباراة الذهاب والتي أقيمت في الإمارات انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق قبل أن يحقق "العميد" الفوز في الإياب بأربعة أهداف مقابل هدفين.

نسخة 2009 شهدت وصول اتحاد جدة إلى المباراة النهائية ليضرب موعدًا أمام يوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي إلا أن الأخير حرم "العميد" من لقبه القاري الثالث بالفوز عليه بهدفين مقابل هدف.

- حلم لم يكتمل
فريق آخر من مدينة جدة السعودية حاول تحقيق لقبه الأسيوي الأول في تاريخه وهو أهلي جدة الذي خسر المباراة النهائية على يد أولسان هيونداي الكوري بثلاثة أهداف دون رد.